وزير الأشغال يفتتح مشروع سفلتة وتوسعة سوق ضروان بتكلفة 300 مليون ريال

وكالة سبأ
2019-06-22 | منذ 5 شهر    قراءة: 185


افتتح وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق الخميس الماضي 20/ 6 / 2019 ، مشروع سفلتة وتوسعة سوق ضروان في مديرية همدان بمحافظة صنعاء بتكلفة 300 مليون ريال.

وعقب الافتتاح وجه وزير الأشغال بفتح الطريق أمام المركبات واستئناف حركة السير عبر السوق بعد توسيعه على امتداد كيلو متر وبعرض 30 متر.

وأشاد الوزير مطلق بجهود صندوق صيانة الطرق وكذا المؤسسة العامة للطرق والجسور التي أنجزت المشروع خلال وقت قياسي لا يتجاوز 15 يوما.

وأشار إلى أن الصندوق والمؤسسة من مؤسسات الدولة الفاعلة والتي يعول عليها تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية وبأقل التكاليف.

وثمن جهود كل من شاركوا في تنفيذ المشروع من مهندسين مشرفين وعمال ..لافتا إلى أن افتتاح الطريق عبر السوق بعد توسعته سيسهم في تسهيل حركة السير والقضاء على الاختناقات التي كان يشهدها خلال الفترات الماضية خصوصا أنه يقع على الطريق الرئيس الرابط بين العاصمة صنعاء ومحافظتي عمران وصعدة.

وأكد وزير الأشغال عزم الوزارة وأجهزتها الفنية مواصلة العمل لتوسيع شبكة الطرق والحفاظ عليها رغم الصعوبات الاقتصادية التي سببها العدوان والتي أثرت بشكل كبير على تنفيذ المشاريع التنموية والخدمية.

فيما أوضح رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس لبيب عزالدين أنه تم تكليف وحدة الشق التابعة لمحافظة صنعاء بتنفيذ المشروع إلا أنه تأخر كثيرا ما دفع مؤسسة الطرق للتدخل وإنجازه في وقت قياسي.

وذكر السماوي وعزالدين أنه تم سفلتة 27 الف متر مربع ابتداء من مدخل السوق وحتى نهايته بالإضافة إلى تنفيذ أعمال التحسينات اللازمة لتصريف مياه الأمطار وحماية الطبقة الإسفلتية.

وأشارا إلى أن توسعة وسفلتة سوق ضروان يضاف إلى العديد من مشاريع الصيانة وإعادة التأهيل التي تنفذها مؤسسة الطرق على امتداد طريق صنعاء - صعدة بتمويل من صندوق صيانة الطرق.

فيما قدم مدير المشروع المهندس أحمد اليناعي والمهندس المشرف محمد المسوري شرحا عن أعمال الحمايات والتحسينات التي ستنفذها المؤسسة على جانبي الطرق من أجل حمايته وديمومته.

حضر الافتتاح كبير المهندسين بصندوق صيانة الطرق نبيل المؤيد ومدير عام الصيانة والطوارئ بالمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس صادق الجرباني ومدير المشاريع بالمؤسسة المهندس ياسر القيلي.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق