وزير الأشغال يتفقد السفلتة وإعادة إنشاء الجسور المدمرة بطريق صنعاء- صعدة

وكالة سبأ
2019-06-26 | منذ 5 شهر    قراءة: 152


اطلع وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق يوم أمس على أعمال التأهيل والسفلتة وإعادة إنشاء الجسور المدمرة على طريق صنعاء - عمران - صعدة.

وتعرف الوزير ومعه رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي ونائب رئيس المؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس أمير الدين الحوثي على سير العمل في المرحلة الثانية من تأهيل وسفلتة طريق صنعاء - صعدة المقطع (حرف سفيان- العمشية).

واستمع وزير الأشغال ومرافقوه من كبير المهندسين بصندوق صيانة الطرق المهندس نبيل المؤيد ومدير المشروع رئيس فرع مؤسسة الطرق بصعدة المهندس عبدالسلام الشريف إلى شرح عن الأعمال المنفذة في المرحلة الثانية من المشروع بطول 22 كيلومتر وبتكلفة 250 مليون ريال .

وبين المؤيد والشريف أن المرحلة الثانية من المشروع تأتي بعد استكمال المرحلة الأولى المقطع (حرف سفيان- العمشية) بطول 7.4 كيلومتر .

إلى ذلك اطلع الوزير ورئيس صندوق صيانة الطرق ونائب رئيس مؤسسة الطرق وكبير المهندسين على سير تنفيذ الأعمال النهائية في جسري العقلة ومقامات بن دغسان في منطقة العمشية بتكلفة 87 مليون ريال.

وحث الوزير مدير مشروعي الجسرين والمهندسين المشرفين على إعادة إنشائهما إلى استكمال التشطيبات النهائية على سطحي الجسرين ليتسنى افتتاحهما خلال مدة لاتتجاوز عشرة أيام.

وأشاد وزير الأشغال العامة بالجهود المبذولة من صندوق صيانة الطرق والمؤسسة العامة للطرق لصيانة وترميم طريق عمران - صعدة باعتباره من أهم الطرق الرئيسة والاستراتيجية التي تربط الكثير من المحافظات والمديريات ببعضها.

وأكد أن استهداف العدوان لهذا الطريق بشكل مستمر وإمعانه في تدمير الجسور الواقعة فيه يكشف الوجه القبيح لدول العدوان وما تكنه من حقد دفين على أبناء الشعب اليمني على اعتبار أن المواطن هو المتضرر الأول من استهداف الطرق وشل حركة السير فيها.

رافقهم رئيس مركز الصيانة بمحافظة صعدة المهندس حسن عزالدين.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق