اجتماع بمجلس الشورى يناقش سير العمل بوزارة الأشغال العامة والطرق

وكالة سبأ
2019-07-23 | منذ 4 شهر    قراءة: 149


عٌقد بمجلس الشورى اليوم اجتماع برئاسة رئيس المجلس محمد حسين العيدروس، ضم عددا من أعضاء المجلس، بحضور وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ونائبه المهندس محمد الذاري.

كرس الاجتماع بحضور رئيس مجلس إدارة صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس لبيب عز الدين ووكلاء الوزارة لقطاعات الأشغال والطرق والإسكان الدكتور يحيى الشامي والمهندس خالد باشماخ والمهندس قاسم عاطف، لمناقشة سير العمل بوزارة الأشغال العامة والطرق، والصعوبات التي تواجهها وسبل تجاوزها وتطوير أدائها بما يتناسب مع المتغيرات الراهنة.

وتطرق الاجتماع الذي حضره محافظ البيضاء علي محمد المنصوري ووكيل المحافظة مطهر الماوري، إلى أوضاع شبكة طرق البيضاء وسبل تجاوز الصعوبات التي تواجه أعمال صيانتها وترميمها بما يخفف من الآثار الكارثية الناجمة عن إستمرار العدوان الحصار .

وفي الإجتماع ثمن رئيس مجلس الشورى دعم رئيس المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ لوزارة الأشغال العامة والطرق والتي أثمرت بإنجاز عدد من مشاريع الطرق والجسور وكذا دعم جهود وزارة الأشغال العامة والطرق وأنشطتها التي إمتدت لتسهيل العديد من الجوانب الإنسانية .

وأشاد بدور وزارة الأشغال في التدخل لإنجاز بعض المشاريع التنفيذية الإنشائية لعدد من الوزارات بالإضافة إلى المهام الميدانية للوزارة التي إمتدت إلى جميع المحافظات بدون إستثناء .. منوها بالنجاحات التي حققها صندوق صيانة الطرق خلال هذه المرحلة.

وأكد العيدروس دعم المجلس لجهود الوزارة وأنشطتها وخططها بما يحقق تطوير الأداء وتجاوز المعوقات التي تواجهها.

ولفت إلى أهمية إيلاء وزارة الأشغال أولوية لإعادة تأهيل شبكة الطرق، بما في ذلك طرق محافظة البيضاء لأهميتها ولكونها قلعة متقدمة في مواجهة الغزاة الجدد وأدواتهم والتي ما زالت تضرب أروع الأمثلة في الدفاع عن الوطن.

من جانبه أشار وزير الأشغال العامة والطرق إلى أن الوزارة ممثلة بصندوق صيانة الطرق عملت على إعادة تأهيل وصيانة شبكة الطرق والجسور التي تعمد طيران العدوان إستهدافها منذ الأيام الأولى وإعتبارها هدفاً عسكرياً بغرض تقطيع أوصال الوطن وتدميراً البينة التحتية من الطرق والجسور لتعميق معاناة الشعب اليمني بما في ذك شبكة طرق البيضاء.

ووجه الوزير مطلق بتحويل مبلغ خمسين مليون ريال لأعمال الصيانة العاجلة والطارئة لجزء من شبكة طرق البيضاء .. مؤكدا إستعداد الوزارة تذليل الصعوبات التي تواجه أعمال صيانة وترميم طرق البيضاء وفقاً للإمكانات المتاحة.

من جهته أشار محافظ البيضاء إلى الآثار الكارثية التي تسبب بها العدوان بقيادة السعودية على اليمن للعام الخامس ومن ذلك إستهداف شبكة الطرق بالمحافظة .

ولفت إلى أهمية أعمال الصيانة الطارئة لشبكة طرق المحافظة تخفيفاً من المعاناة الإنسانية للمواطنين جراء إستمرارالحصار والعدوان ولكون محافظة البيضاء ملتقى ثمان محافظات وممر إقتصادي إستراتيجي .

وأشار المحافظ المنصوري إلى أهمية تعاون الجهات ذات العلاقة في دعم أعمال الصيانة والترميم لشبكة طرق المحافظة خاصة طريق ذمار- البيضاء والبيضاء- مأرب، للحد من حوادث الطرق التي أودت بحياة الكثير من المواطنين وبصورة يومية.

بدوره أشار نائب وزير الأشغال العامة والطرق إلى أهمية الدور التكاملي والشراكة بين مجلس الشورى والوزارة خلال الفترة الماضية لإنجاح أعمال وخطط الوزارة بما يخدم المصلحة العامة في هذه الظروف الإستثنائية لمواجهة العدوان.

وقد أثرى أعضاء مجلس الشورى الحاضرون الإجتماع بآرائهم وملاحظاتهم القيمة والهادفة لتجاوز بعض الصعوبات التي تواجه أنشطة عمل الوزارة وتطويراً أدائها.

حضر الإجتماع أعضاء مجلس الشورى علي محمدالحوثي، خالد الذهب، خالد الماوري ، درهم الزعكري، حسن عبدالرزاق، عبدالله المجاهد وعلي حميد شرف.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق