وزير الأشغال يتفقد ويدشن العمل بمشاريع الطرق بحجة

وكالة سبأ
2019-07-29 | منذ 4 شهر    قراءة: 182


اطلع وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق اليوم على سير العمل بالمرحلة الأولى من مشروع إعادة تأهيل وسفلتة نقيل الأمان في طريق حجة - الخشم بتكلفة ٢٩٠ مليون ريال.


وتفقد الوزير ومعه رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس لبيب عزالدين وكبير المهندسين بصندوق صيانة الطرق نبيل المؤيد مستوى الإنجاز بالمرحلة الأولى من مشروع الطريق البالغ طوله خمسة كيلومترات وبنسبة إنجاز بلغت ٩٠ بالمائة.

واستمع الوزير من مديري المشاريع والصيانة بمؤسسة الطرق المهندسين ياسر القيلي وصادق الجرباني إلى شرح عن سير أعمال ازالة طبقة الاسفلت المتهالكة وإضافة مواد جديدة إليها وكذا وضع طبقة الإسفلت وعمل مصارف المياه الجانبية ومعالجة أكتاف الطريق.

و أكد الوزير مطلق أهمية استكمال ما تبقى من المرحلة الأولى من إعادة تأهيل نقيل الأمان والبدء بالمرحلة الثانية من المشروع التي تنتهي في منطقة النصيرية بمدخل مدينة حجة وبطول خمسة كيلومترات.

ولفت إلى أهمية إنجاز المشروع بمرحلتيه الأولى والثانية لتسهيل حركة السير للمواطنين بين محافظتي حجة والحديدة لكون الطريق يمر عبر مناطق جبلية ذات طبيعة تضاريسية وعرة.

إلى ذلك دشن وزير الأشغال ورئيس صندوق صيانة الطرق وكبير المهندسين بالصندوق والمدير التنفيذي لمؤسسة الطرق العمل بمشروع إعادة تأهيل جسر وادي خايفة بمنطقة الأمان على طريق حجة - الخشم الذي تنفذه المؤسسة العامة للطرق بتكلفة ١٥٠ مليون ريال بتمويل من صندوق صيانة الطرق .

واطلعوا على حجم الأضرار التي لحقت بالجسر جراء استهدافه من قبل طيران العدوان ما أدى إلى تدمير أجزاء كبيرة منه.

واستمع الوزير من مدير المشروع المهندس حافظ الشرفي إلى إيضاحات حول المعالجات المتخذة لاستمرار حركة السير على الطريق عبر تحويلات جانبية لحين الانتهاء من إعادة تأهيل الجسر.

في السياق ذاته دشن وزير الأشغال وقيادتا صندوق صيانة الطرق والمؤسسة العامة للطرق مشروع استكمال جسر وادي مور على طريق حجة - كشر المحابشة بتكلفة تقديرية تصل إلى ٥٠٠ مليون ريال بتمويل من صندوق صيانة الطرق.

وتعرف الوزير ومرافقوه على الأعمال المنفذة والمتبقية من الجسر الذي توقف العمل فيه جراء العدوان.

وقدم رئيس صندوق صيانة الطرق والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق وكبير المهندسين بصندوق الطرق شرحا عن مكونات الجسر الذي يبلغ طوله ٢٠٠ متر وبارتفاع ٩ أمتار.

بدوره أشاد وزير الأشغال بجهود كل العاملين بمشروعي جسري وادي خايفة ووادي مور .. لافتا إلى أهمية استكمالهما وفقا للمواصفات المطلوبة ليساهما في تسهيل حركة النقل وخدمة المواطنين على الطريقين الرئيسيين بين محافظتي حجة والحديدة.

من جهة أخرى اطلع وزير الأشغال العامة والطرق ورئيس صندوق صيانة الطرق والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق على سير العمل بمحطة الوزن المحوري في سوق الأمان على طريق حجة - الخشم.

ووجه مطلق قيادة صندوق صيانة الطرق بتفعيل العمل بالموازين المحورية على الطرق الرئيسية والتنسيق مع السلطات المحلية لضبط المخالفين للقانون فيما يتعلق بالأوزان الخاصة بناقلات الشحن الثقيل لما يترتب عليها من تدمير لشبكة الطرق .

وأشار إلى أن الوزارة بدأت العمل بالموازين المحورية على الطريق الرئيسية في باجل على طريق الحديدة - صنعاء وكذا في رداع على طريق البيضاء- صنعاء بالإضافة إلى ميزان سوق الأمان في حجة.

من جهة أخرى تفقد وزير الأشغال وقيادتا صندوق صيانة الطرق والمؤسسة العامة للطرق مشروع إعادة ترميم وتأهيلهم قصر سعدان الأثري بمدينة حجة الذي سيساهم صندوق صيانة الطرق بتمويله بمبلغ ٣٥ مليون ريال.

وطاف الوزير ومرافقوه بأجزاء القصر المكون من عدة أدوار وعدد من المباني الملحقة وتعرفوا على الأجزاء المتضررة جراء الأمطار وتقادم الزمن.

واستمع الوزير من القائمين على المشروع إلى شرح عن أعمال الترميمات والصيانة اللازمة لإعادة ترميم القصر وفقا لطابعه المعماري القديم.

وأكد وزير الأشغال أن المشروع يأتي في إطار التدخلات الطارئة التي تقوم بها وزارة الأشغال والجهات التابعة لها لإعادة ترميم وتأهيل المنشآت الحكومية سواء المتضررة من العدوان أو إعادة تأهيل المباني الأثرية والتاريخية.

وأكد أن العدوان الذي يتعرض له اليمن وما سببه من أزمات وظروف صعبة يحتم على الجميع العمل كفريق عمل واحد لإعادة بناء ما دمره العدوان وتوفير الخدمات للمواطنين.

 رافقهم خلال الزيارات مدير الصيانة والطوارئ بمؤسسة الطرق المهندس صادق الجرباني ومديرالمشاريع بالمؤسسة المهندس ياسر القيلي ومدير مكتب الأشغال بمحافظة حجة عبدالرحمن الوشلي.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق