وزارة الأشغال تحيي ذكرى المولد النبوي بفعالية خطابية

وكالة سبأ
2019-11-10 | منذ 2 أسبوع    قراءة: 57


نظمت وزارة الأشغال العامة والطرق يوم الأربعاء بتاريخ 2019/11/6م فعالية خطابية إحياء لذكرى المولد النبوي الشريف.


في الفعالية أكد وزير الأشغال غالب مطلق أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي باعتبارها من أهم الشعائر الإسلامية الموحدة للمسلمين في أرجاء العالم.


ولفت إلى أن الشعب اليمني أثبت تمسكه بالنبي محمد من خلال تمسكه بالنهج القويم واعتصامه بحبل الله المتين مستلهما من سيرته العظيمة مصادر القوة التي مكنته من مواجهة كل ما يحدق من أخطار يحيكها أعداء الإسلام وأعداء الإنسانية.


وقال الوزير مطلق "إن إحياء يوم مولد الرسول الكريم محمد يعكس الحب والوفاء له واقتفاء أثره في كل شؤون الحياة"، مضيفاً أنه "بالرغم من أن الشعب اليمني يعيش اليوم ظروفا صعبة ويعاني من عدوان ظالم وحصار جائر إلا أنه ظل صامدا صابراً مستمدا قوته وإرادته الصلبة من روح دينه الإسلامي الحنيف الذي جاء به خاتم النبيين".


فيما أكد وزير الشباب والرياضة حسن زيد أن ذكرى المولد النبوي محطة دينية مهمة لمحاسبة النفس واختبار مدى ارتباطها بنهج النبي وتمثل سيرته في كل سلوكياتها وتعاملاتها مع من حولها.


واستشهد بعدد من المحطات والمواقف العظيمة التي جسدها رسول الله صلى الله عليه وسلم، منذ بداية دعوته وحتى دخول المسلمين إلى مكة وما قابل به أهل مكة من صفح ورحمة وتسامح رغم امتلاكه كل مصادر القوة.


وفي الفعالية التي حضرها نائب وزير الأشغال المهندس محمد الذاري ونائب وزير الزراعة ماجد المتوكل ورئيس صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي، ونائبه المهندس نبيل المؤيد، ونائب رئيس مؤسسة الطرق المهندس أمير الدين الحوثي، والمدير التنفيذي للمؤسسة المهندس لبيب عز الدين، تحدث الشيخ حمدي زياد في كلمة الضيوف عن مكارم النبي والعلامات الفارقة التي أحدثها في هذا العالم ليكون بذلك أعظم رجل عرفته البشرية.


وأكد أن صدق الولاء للنبي لا يتحقق إلا باتباع منهجه واتباع ما جاء به من الحق والوقوف في وجه الباطل مهما بلغت التحديات والمخاطر.


تخلل الفعالية التي حضرها عضوا مجلس الشورى علي الحوثي وعبدالله السقاف ووكلاء وزارة الأشغال والوكلاء المساعدين ومدراء العموم والموظفون، قصائد شعرية في مدح النبي للشاعرين معاذ الجنيد وعادل مياس.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق