مناقشة أوضاع شبكة الطرق والجسور في محافظتي صنعاء وإب

صحيفة الثورة - وكالة سبأ
2018-04-30 | منذ 2 سنة    قراءة: 424

 

ناقش اجتماع بصنعاء أمس برئاسة وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ومحافظ صنعاء حنين قطينة ومحافظ إب عبدالواحد صلاح، أوضاع شبكة الطرق والجسور في المحافظتين.

وتطرق الاجتماع بحضور رئيس مجلس إدارة صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي ورئيس وحدة الطوارئ كبير المهندسين بالصندوق المهندس نبيل المؤيد والمدير التنفيذي للمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس لبيب عزالدين، إلى احتياجات محافظتي صنعاء وإب من أعمال صيانة لشبكة الطرق والجسور وخاصة في ظل الأوضاع التي يمر بها اليمن جراء استمرار العدوان والحصار واستهدافه للطرق والجسور وكذا مع موسم الأمطار.

وفي الاجتماع أشار وزير الأشغال العامة والطرق إلى اهتمام الوزارة بالحفاظ على شبكة الطرق والجسور في مختلف المحافظات .. مؤكداً أن ذلك يأتي ضمن اهتمام حكومة الإنقاذ بالارتقاء بالجانب الخدمي وتخفيف معاناة المواطنين في مختلف المجالات بما فيها الأشغال العامة والطرق.

ولفت إلى مساعي الوزارة والمؤسسات التابعة لها ممثلة بصندوق صيانة الطرق والمؤسسة العامة للطرق والجسور في تأمين شبكة الطرق والجسور وضمان بقاءها في إطار الخدمة والإسراع في تنفيذ مشاريع صيانة الطرق رغم شحة الإمكانيات واستمرار العدوان والحصار.

وأكد الوزير مطلق على الأهمية التي تحتلها محافظتي صنعاء وإب على الصعيد المناخي والجغرافي والسياحي والكثافة السكانية .. مشدداً على أهمية الحفاظ على شبكة الطرق والجسور فيهما باعتبارها تمثل شريان الحياة.

وقال " إن الإحصاءات التي نفذها صندوق صيانة الطرق حول الأضرار التي تعرضت لها شبكة الطرق والجسور، خلال 24 ألف ساعة من العدوان على اليمن، كشفت خسائر بالغة مباشرة وغير مباشرة على شبكة الطرق والجسور بنحو ثلاثة مليارات و300 مليون دولار".

فيما أشاد محافظا محافظتي صنعاء وإب بجهود وزارة الأشغال العامة والطرق ومؤسساتها في هذه المرحلة الصعبة والاستثنائية التي يمر بها اليمن وحرصها على إيلاء شبكة الطرق والجسور أهمية بالغة في مختلف المحافظات.

واستعرض محافظ صنعاء الأعمال الجارية في الخطوط الدائرية بمداخل العاصمة صنعاء متنة، حزيز، وضروان بمحافظة صنعاء وكذا أعمال الترميم والصيانة الدورية في عدد من الطرق والجسور بمديريات الطوق سنحان، بني مطر، أرحب، همدان، وبني حشيش.

في حين استعرض محافظ إب الأعمال الاضطرارية التي تحتاجها المحافظة في الوقت الراهن في صيانة الطرق، والتي أعلن وزير الأشغال تخصيص مبلغ 25 مليون ريال لها .. مشيراً إلى الطبيعة الجبلية والتضاريسية والسياحية لمحافظة إب وما تحتاجه من صيانة دورية.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق