رئيس الوزراء يشيد بجهود وزارة الأشغال وما أنجزته في إطار إعادة تفعيل نشاط الممولين

وكالة سبأ
2018-06-30 | منذ 1 سنة    قراءة: 364

 


التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، يوم الأربعاء وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق، الذي أطلعه على نشاط الوزارة وجهودها القائمة في مجالي الطرق والجسور بالشراكة مع المانحين الدوليين.


وتطرق الوزير مطلق، إلى ما تنجزه الوزارة في اطار معالجة الأضرار التي تسبب بها العدوان باستهدافه للعديد من الجسور الرئيسية الرابطة بين المحافظات.. لافتاً إلى أن الوزارة تمكنت من إعادة تشييد الجسور الرئيسية التي تم تدميرها في طرق صنعاء- الحديدة، الحديدة -حجة وكذا سفلتة 34 كيلو متر مربع من طرق وشوارع صعدة بخلاف العمل في طريق صنعاء - الجوف .

وأوضح وزير الأشغال أنه وفي اطار إعادة تفعيل العلاقات مع البنك الدولي والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي تم إنزال مناقصة طريق صنعاء الحديدة المرحلة الأولى الصباحة- متنة بني مطر بتكلفة 10 ملايين دولار بتمويل من البنك الدولي، وكذا العمل على الإعداد للمرحلة الثانية التي تستهدف الطريق المتهالك في منطقة بني المنصور بكلفة مليوني دولار.

وأشار إلى انه تم التوصل مع الصندوق العربي لإعادة فتح الأرصدة المغلقة وتجهيز مستخلصات مشاريع بقيمة ٧٠٠ مليون ريال منها ٢٠٠ مليون ريال لطريق سيحوت إضافة إلى مبلغ جسر المكلا وكذا طريق شحن الغيظة التي تنفذ من قبل فرعي المؤسسة العامة للطرق والجسور في حضرموت والمهرة تحت إدارة وإشراف الوزارة من العاصمة صنعاء.

وبين الوزير مطلق، انه تم ضخ مبلغ للبدء باستكمال طريق الحسينية ذمار المتعثر منذ مدة طويلة فيما يتوجه فريق هندسي من الوزارة إلى عتمة السبت القادم تمهيداً للبدء بمشروع طريق الحدادين – العول – وصابين .. لافتاً إلى تمكن الوزارة من استكمال سفلتة ما تبقى من طريق مأرب – البيضاء الأمر الذي كان له الأثر الإيجابي في تسهيل حركة المركبات بأنواعها.

واستعرض وزير الأشغال الجهود التي يقوم بها صندوق صيانة الطرق في إعادة تأهيل وترميم الكثير من الشوارع على مستوى المدن الرئيسية والطرق الرابطة بين المحافظات بخلاف جهوده في فتح الطرق التي تغلق بسبب استهداف العدوان أو نتيجة الأمطار وتدفق السيول في موسم الأمطار.

وأشاد رئيس الوزراء بالمهام والأعمال التي تقوم بها وزارة الأشغال العامة والطرق وما حققته من خطوات إيجابية في اطار تفعيل العلاقات مع المانحين ومعاودة تمويلهم لعدد من المشاريع الطرق الرئيسية.

وأعرب عن تقديره العالي لكافة الجهود المبذولة من قبل قيادة وزارة الأشغال والمؤسسات التابعة لها بمعاودة النشاط الحيوي لهذه الوزارة الخدمية الهامة ومراعاة البعد الوطني في أنشطتها والذي عبرت عنه المشاريع في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الاحتلال.

وحث الدكتور بن حبتور قيادة وزارة الأشغال العامة والطرق على مضاعفة الجهود واستمرار تواصلها مع كافة المانحين الدوليين بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي بما يخدم هذا القطاع الحيوي.

وأكد دعم الحكومة وإسنادها لمختلف المهام التي تقوم بها الوزارة في هذا الجانب بما يخدم المصلحة الوطنية والاجتماعية.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق