وزير الأشغال ومحافظ ذمار يتفقدان عددا من مشاريع الطرق بذمار

وكالة سبأ
2019-01-02 | منذ 11 شهر    قراءة: 262

 

 

تفقد وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ومحافظ ذمار محمد حسين المقدشي اليوم سير العمل في صيانة عدد من مشاريع الطرق بالمحافظة.


واطلع الوزير مطلق والمحافظ المقدشي ومعهما رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس أنيس السماوي ووكيل المحافظة عباس العمدي ونائب رئيس المؤسسة العامة للطرق المهندس أمير الدين الحوثي والمدير التنفيذي للمؤسسة المهندس لبيب عزالدين على أعمال الصيانة والترميم بمشروع إعادة تأهيل طريق الحسينية المقطع الأول ذمار - الحمدة بطول 22 كيلو متر والذي تنفذه مؤسسة الطرق بتكلفة 246 مليون ريال بتمويل صندوق صيانة الطرق .

واستمعا من مدير المشروع المهندس ياسين البحري إلى شرح عن سير العمل في المشروع الذي يتضمن إعادة تأهيل الطريق وإضافة طبقة إسفلتية وأعمال إنشاءات وتصفية وإزالة الأشجار والمخلفات من على الطريق .. مبينا أن نسبة الانجاز بالمشروع بلغت 38 بالمائة.

كما تفقد الوزير مطلق والمحافظ المقدشي سير العمل بمشروع صيانة الدائري الغربي بمدينة ذمار والذي تنفذه المؤسسة العامة الطرق والجسور بتكلفة 177 مليون ريال بتمويل صندوق صيانة الطرق، واستمعا من مدير فرع المؤسسة المهندس محمد المداني إلى شرح عن سير العمل بالمشروع ونسبة الإنجاز فيه والتي بلغت 60 بالمائة.

واطلع وزير الأشغال ومحافظ ذمار على سير العمل بمشروع إعادة تأهيل قناة تصريف السيول في الدائري الجنوبي حي كلية الطب والذي تنفذه مؤسسة الطرق والجسور بتكلفة 48 مليون ريال بتمويل صندوق صيانة الطرق.

وكان مدير فرع مؤسسة الطرق بذمار المهندس محمد المداني قدم شرحا عن سير العمل في المشروع وأهميته في تصريف مياه الأمطار والحد من أضرار السيول .

وأوضح وزير الأشغال أن زيارته لمحافظة ذمار تأتي تنفيذا لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى لتفقد أوضاع الطرق الرئيسة والفرعية بالمحافظة ووضع المعالجات اللازمة في أعمال الصيانة وإعادة التأهيل.

وأشار إلى الأهمية التي تمثلها ذمار كونها تربط أكثر من ١٢ محافظة بالعاصمة صنعاء، ما جعلها تحتل أولوية لدى الحكومة وقيادة وزارة الأشغال وصندوق صيانة الطرق.

وأكد حرص وزارة الأشغال على البدء في تنفيذ مشروع إعادة تأهيل وصيانة الشارع الرئيس بمدينة معبر بتكلفة أكثر من 400 مليون ريال بتمويل صندوق صيانة الطرق بما يسهم في تسهيل حركة المرور وتنقل المسافرين.

ولفت إلى أن هناك موافقة من الأمم المتحدة لتمويل مشاريع سلفتة الدائري الشمالي الشرقي لمدينة ذمار وإعادة تأهيل وصيانة عدد من الطرق والشوارع الرئيسة والفرعية وذلك عبر منظمة اليونبس.

وثمن الوزير مطلق دور وزارة المالية وصندوق صيانة الطرق ومؤسسة الطرق والجسور في تنفيذ أعمال الصيانة وإعادة التأهيل للمشاريع الجاري تنفيذها بذمار.

وشدد على ضرورة الإسراع في تنفيذ المشاريع وفقا للمواصفات والمقاييس المحددة في جداول الكميات .. مشيدا بجهود السلطة المحلية بالمحافظة ومتابعتها المستمرة لتنفيذ مشاريع وأعمال صيانة الطرق.

فيما أكد محافظ ذمار المقدشي أهمية إصلاح وصيانة الطرق الرئيسة المتدهورة في المحافظة كونها نقطة عبور إلى أغلب المحافظات.

وأشار إلى أهمية إيلاء الطرق اهتماما خاصا وتوفير التمويلات اللازمة للمشاريع التي تحتاج لأعمال صيانة وتأهيل .. لافتا إلى أهمية تنفيذ مشروع الدائري الشمالي الشرقي " خط الأربعين " بمدينة ذمار باعتباره من الشوارع الرئيسة التي ستسهم في تخفيف الاختناق المرورية وتسهيل حركة السير.

ولفت وجود عدد من الشوارع الرئيسة والفرعية في إطار مدينة ذمار وكذا التي تربط مركز المحافظة بالمديريات بحاجة ماسة للتدخل العاجل لصيانتها .. مشيدا بجهود قيادات وزارة الأشغال وصندوق صيانة الطرق وتجاوبهم مع المتطلبات الضرورية لمحافظة ذمار رغم الظروف التي تمر بها البلاد.

من جانبه أوضح رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس السماوي أنه يجري حاليا العمل على تنفيذ عدد من مشاريع الطرق بمحافظة ذمار بتكلفة ثلاثة مليارات ريال مقدمة من الأمم المتحدة مشاريع الينوبس.

وبين أنه سيتم البدء بإعادة تأهيل عدد من الشوارع الرئيسة بعاصمة المحافظة بتمويل من الأمم المتحدة عبر اليونبس منها الدائري الجنوبي وعدد من الشوارع الأخرى بتكلفة تصل إلى خمسة ملايين دولار في إطار المشروع الطارئ الموحد الذي تبلغ تكلفته 150 مليون دولار.

رافقهم خلال الزيارة كبير المهندسين بصندوق صيانة الطرق المهندس نبيل المؤيد ومدير عام الصيانة والطوارئ بمؤسسة الطرق المهندس صادق الجرباني ومدير مكتب الأشغال بذمار المهندس هيمصي الهيصمي ومدير مديرية عتمة عبده حسين حاتم ومدير مديرية وصاب السافل فؤاد القديمي وعدد من المختصين.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق